التربية البيئية

أكثر من مائة سنة من عمر الحركة الكشفية، الفتية والشباب يستكشفون، يتعلمون ويعتنوا بالطبيعة والبيئة. من خلال هذه الطريقة، الكشاف يساهم في معالجة القضايا البيئية التي تتطور مع الزمن.

وإدراكا لأهمية التربية البيئية في الحركة الكشفية في جميع أنحاء العالم، تركز المنظمة العالمية للحركة الكشفية اهتمامها على تطوير مبادرات جديدة في هذا المجال، ودعم الكشافين على أن يكونوا مجهزين بمهارات والمعرفة اللازمة لمواجهة التحديات البيئية التي تواجهها المجتمعات.

وعليه، نضع بين أيديكم البرنامج الكشفي العالمي للبيئة بين أيدي الأفواج الكشفية وكل الكشافين مترجم باللغة العربية حتى يتسنى لهم ممارسة الأنشطة البئيية بشكل مرح. كما يمكنكم الحصول على نسخة مطبوعة من مكتب المحافظة الولائية تلمسان.